تصنيف العودة

أشهر الأقوال المأثورة للشيخ محمد الشعراوي

الشيخمحمد متولي الشعراوي، عالم دين من أهل السنة وأحد أشهر مفسرين القرآن الكريم، من مواليد عام 1911م قرية دقادوس بمحافظة الدقهلية في جمهورية مصر، عرف عنه رحمه الله ببساطة أسلوبة في تفسير القرآن الكريم مما سهل قبول عامة المسلمين لمحاضراتة ودروسة، توفي رحمه الله فيعام 1988م.

ننقل لكم في هذا الموضوع مجموعة من الأقوال المؤثرة للشيخ محمد الشعراوي (رحمه الله).

  • سيأتي يوم وتجد من يضحي من أجل ابتسامة يرسمها على وجهك، فلا تغلق أبواب قلبك فليس كل من يدقها ينوي جرحها.
  • إعلم أن الله سبحانه وتعالى حين يحجب عنك ما تشاء إنما ليدخره لك كما يشاء في الآخرة، مع أن الكثيرين يظنون هذا حرمانا، وحاشا لله تعالى أن يحرم عبده.
  • الحيَاة ليست كما تظنون، الحياة قِيم ومسؤوليات ورعاية وشيء من العناء يوما ما كل شيء سيغدو ذكرى لا تملكون أمامها سوى أن تبتسموا وتُخفوا عبراتكم وكل ما تمرون به الآن استمتعوا به يوما ما ستتمنون عودته بأفراحه وأتراحه (هذا ما تحكيه لنا) التجاعيدَ على وجوه المَسنين.
  • الاسلام هو كل حركة في الحياة تناسب خلافة الانسان في الارض، فكل حركة تؤدي الى اعمار الارض فهي من العبادة، فلا تأخذ العبادة على انها صوم و صلاة فقط؛ لان الصلاة و الصوم و غيرهما هي الاركان التي ستقوم عليها حركة الحياة التي سيبنى عليها الاسلام.
  • الإنسان إذا استخدم جوارحه استخداما سليما بفعل ما هو صالح له، فإذا انتقل إلي ما هو صالح إلي ما يغضب الله فإن جوارحه لا تفعل ولكنها تفتعل، تتصادم ملكاتها بعضها مع بعض والإنسان وهو يفتح الخزانة ليأخذ من ماله يكون مطمئنا لا يخاف شيئا والإنسان حين يفتح خزانة غيره يكون مضطربا وتصرفاته كلها افتعال.
  • كلمة العبودية كلمة مذمومة تشمئز منها النفس إنْ كانت عبودية للبشر؛ لأن عبودية البشر للبشر يأخذ فيها السيد خير عبده، لكن عبودية البشر لله تعالى يأخذ العبد خير سيده، فالعبودية لله عزٌّ وقوة ومنَعة وللبشر ذٌلٌّ وهوان؛ لذلك نرى كل المصلحين يحاربون العبودية للبشر ٬ ويدعون العبيد إلى التحرر.
  • والظالم حين يظلم لا يأخذ حق غيره فقط، بل يُغري غيره من الأقوياء على أخذ حقوق الضعفاء وظلمهم، وإذا انتشر الظلم في مجتمع تأتي معه البطالة وتتعطّل حركة الحياة كلها.
  • من عجيب أمر الرزق أنه أعرَفُ بمكانك وعنوانك، منك بمكانة وعنوانه، فإنْ قُسِم لك الرزق جاءك بطرق عليك الباب ٬ وإنْ حُرمت منه أعياك طلبه، لذلك يقول أحد الصالحين : عجبتُ لابن آدم يسعى فيما ضُمِن له ويترك ما طُلِب منه.
أضف تعليقك
المزيد من المواضيع والمقالات