تصنيف العودة

عائلة دونالد ترامب ... عندما يجتمع المال والسلطة والشهرة

دونالد ترامب لاشك أنه الأسم الأكثر شهرة في العالم الآن، فمن لم يعرفه من خلال أعماله التجارية والتلفزيونية أو من خلال الكتب التي قام بتأليفها، عرفه من خلال تصريحاته السياسية المثيرة للجدل أثناء حملته الانتخابية لرئاسية الولايات المتحدة الأميريكية، ترامب الآن هو الرئيس رقم 45 للولايات المتحدة الأميريكية ، كما أنه حاز مجدداً على لقب الرئيس الأكثر ثراء في تاريخ أمريكا.

كيف حققت عائلة ترامب الثروة الهائلة التي تملكها الآن؟

انتقل دونالد ترامب بعائلة ترامب من العائلة الغنية إلي العائلة الأكثر ثراءً، في الأساس كان والد ترامب "فريد" قد وجد برنامج حكومي يوفر الأموال للبنائين الخاصين لبناء مساكن لذوي الدخل المنخفض والمتوسط، وقد حصل والد ترامب على قرض من 10.3 مليون دولار من الإدارة الإتحادية للإسكان، ومن ثم قام ببناء المنازل المطلوبة، واستفاد فريد من البرنامج الحكومي.

- اقراء ايضا : عائلة آل روتشيلد ... كيف تتحكم في المال والسياسة بالعالم؟

كان فريد ترامب دؤؤب في عمله ويتمتع بالذكاء حتي أصبح واحداً من أكبر ملاك الأراضي في الأحياء الخارجية في نيويورك، لكن حكومة نيويورك الغت البرنامج في عام 1975، وبالتالي اتجهت عائلة دونالد ترامب لفكرة الكازينوهات، وانتقلت العائلة لبناء المنازل في منهاتين، وتمثل العقارات في نيويورك حوالي 60% من المحفظة الشخصية لترامب حسب تقرير للأصول المالية أعدته شركة فوربس.

لقد ولد ترامب في عائلة ثرية جداً لها عدداً من الاستثمارات العقارية في سوق منهاتن في الثمانينات قبل الانتقال إلي التسوق الذاتي في التسعينات، وقد اشتري ترامب فرق كرة القدم والبرامج التلفزيونية وخطوط الموضة ومع كل استثمار غرس دونالد ترامب علامته التجارية، وتقدر ثروة دونالد ترامب بـحوالي 10 مليار دولار.

في عام 1971 سيطر دونالد ترامب على منظمة والده " منظمة اليزابث ترامب" التي أعاد تسميتها فيما بعد لمنظمة ترامب التي يقع مقرها في برج ترامب في وسط منهاتن أشهر أحياء مدينة نيويورك، وتضم الشركة العديد من المشاريع التجارية والاستثمارية لدونالد ترامب فهو رئيس الشركة ومديرها التنفيذي، بالإضافة إلي باقي أبناءه (دونالد ترامب الابن، وإيفانكا ترامب، وإريك ترامب ) ويشغل الأخير منصب نائب الرئيس التنفيذي ويعمل بالمنظمة 22500 موظف.

ترامب علامة تجارية

تعتبر ترامب من أشهر العلامات التجارية التي تدل على الجودة والرفاهية،فترامب قدم إسمه إلي قائمة متنوعة من المنتجات بدءا من المراتب والملابس إلي العطور والأساس بالإضافة إلي العقارات، وبالطبع لا يملك ترامب وحده كل هذه العلامات ولكن لديه الشركاء الذين يدفعون من أجل الاستفادة من علامته التجارية.

وقد وجد ترامب طريقة أخري لتحقيق الدخل من خلال فرض رسوم التحدث للمؤتمرات وغيرها من المهام، فخلال الفترة من مايو 2014 وحتي مارس 215 تحدث في عدة تعاقدات، وتلقي رسوم قدرها 450.000 دولار لكل عرض تقديمي، وساهمت المشاركات التي تحدث فيها بشكل عام بمبلغ 1.75 مليون دولار من دخل ترامب.

كتاب فن الصفقة وترامب

في حين أن ترامب اكتسب شهرة في الثمانينات من خلال صفقاته التجارية وظهوره التلفزيوني، فقد ارتفع إلي مستوي جديد من الشهرة عندما أصدر أول كتاب له بعنوان" فن الصفقة بالإشتراك مع الكاتب توني شوارتز الذي صدر في نوفمبر 1987، قضي 51 أسبوعاً على قائمة الكتب الأكثر مبيعاً وبيعت حوالي 1 مليون نسخة منه .

لترامب مؤلفات أخري بخلاف فن الصفقة منها على سبيل المثال :-

  • كتاب لماذا نريد منك أن تكون غنياً.
  • الوصول لامريكا .
  • أفضل نصائح بالعقارات تلقيتها على الإطلاق.
  • ترامب 101 الطريق إلي النجاح
  • ترامب لن استسلم ابداً : كيف واجهت التحديات في النجاح
  • ترامب : فكر مثل الملياردير : كل ما تحتاج لمعرفته عن النجاح، العقارات، والحياة.
  • ترامب أفضل نصيحة في لعبة الجولف تلقيتها على الإطلاق.
النجاحات والاخفاقات

اطلق دونالد ترامب امبراطورية تستند إلي حد كبير على أسمه فشيد العديد من الفنادق الفاخرة والشقق والكازينوهات، ومع ذلك واجهت شركات ترامب أربعة افلاسات على مر السنين كان اخرها عام 2009، وعلى الرغم من ذلك فإن منتجات ترامب ذات العلامات التجاريةوالتراخيص العقارية لا تزال الأكثر شعبية.

يملك ترامب مجموعة كبيرة من العقارات منها على سبيل المثال لا الحصر

  • برج ترامب الدولي بنيويورك.
  • المركز المالي أكسا.
  • منتجعات ترامب الترفيهية، تمتلك هذه الشركة كازينو ومنتجعات ترامب .
  • ترامب تاج محل.
  • ترامب بلازا.
  • ترامب مارينا.
  • ترامب انترناشيونال أوتيل آند تاور في شكاغو .
  • فندق ترامب لاس فيجاس.
  • ترامب بارك أفينو.

وغير من العقارات والممتلكات، كما يملك دونالد ترامب منظمة ملكة جمال الكون وشركة الإذاعة الوطنية إن بي سي.

وهكذا حقق ترامب الجمع بين السلطة والشهرة والمال، وذلك من خلال الانتشار والعمل في مجالات مختلفة منه العقارات ، التلفزيون، الكازينوهات وملاعب الجولف، وتأليف الكتب، والاستفادة من علامته التجارية وغيرها، فأصبحت عائلة ترامب من أكثر عائلات العالم ثراء.

أضف تعليقك
المزيد من المواضيع والمقالات