تصنيف العودة

4 خطوات لإتقان اللغة الانجليزية بسهولة

هناك طرق عديدة لكي تحسن مستواك في اللغة الإنجليزية، ولكن عليك ان تعثر على الطريق الصحيح لكي تبدأ و سنحاول هنا وضع بعض النصائح والارشادات التي قد تساعدك:

حسّن من مهارات التعلم لديك

تعلم شيئًا ما هو مهارة يمكن تحسينها ولكي تسلك طريقًا حقيقًا للتعلم يجب عليك أن تعرف ( نفسك – قدرتك على التعلم – و التجارب التي قمت بخوضها في الماضي وكانت تثير اهتماماتك و ماذا كنت ترغب في ان تتعلمه).

حفز نفسك

ان لم تكن تمتلك دوافع حقيقية لتعلم اللغة الانجليزية فسوف يصيبك الاحباط و تبتعد عن تعلمها فقط اخلق الحافز بداخلك

  • لماذا تحتاح الى تعلم او تحسين لغتك الانجليزية؟
  • أين ستستخدم اللغة الانجليزية؟
  • ماهي المهارات التي انت بحاجة الى تعلمها او تحسينها هل هي القراءة أم الكتابة ام الاستماع أم المحادثة؟
  • متى تريد ان تشعر بالنتيجة؟
  • كم من الوقت يمكنك ان تتحمل لتكرس جهودك في تعلم اللغة الانجليزية؟
  • مقدار المال الذي يمكنك ان تدفعه في مقابل تعلم اللغة الانجليزية؟
  • هل لديك خطة أو استراتيجية لكي تتعلمها؟

أصنع لنفسك أهداف يمكنك تحقيقها

أنت اكثر شخص يعرف مقدار الوقت الذي يمكن ان يكرسه لتعلم اللغة الانجليزية، ولكن من الافضل تكريس وقت قصير بشكل يومي فسوف تحصل على نتائج أفضل على المدى الطويل بدلًا من قضاء يومًا طويلا في الاسبوع ثم لا شئء لمدة أسبوعين أخرين.

مجرد التحاقك بدورة قصير ومكثفة تؤدي الى نتائج افضل بدلًا من الدورات التي يتم عقدها مرة احدة في الاسبوع لفترة ستة اشهر مثلًا.

  • يمكنك الاستعانة ببعض الاهداف التالية لتضعها نصب عينيك وتقوم بتحقيقها:
  • الانضمام الى دورة تعلم اللغة الانجليزية و الحضور بانتظام.
  • القيام بعمل الواجب المنزلي.
  • قراءة كتاب أو أشياء فكاهية أو مقالة أو الاخبار بالإنجليزية مرة كل شهر.
  • تعلم كلمة جديدة كل يوم.
  • مارس الاستماع يوميًا لمدة عشر دقائق.

حاول الزام نفسك بهذه الاهداف من خلل تطبيق نظام العقوبات و المكافآت، فمثلا أعط نفسك مكافاة اذا قمت بتحقيق أهدافك لمدة شهر.

التعرف على أفضل كيفية تناسبك في التعلم تساعدك كثيرًا

هناك طرق مختلفة للتعلم، فمجرد ان تعرف أي نوع من الاشخاص المتعلمين يصبح لديك معرفة أفضل لكيفية التعلم التي تكون مجدية معك بشكل فعال، وهناك أنواع مختلفة مثل

المتعلم البصري

  • هناك أشخاص لا يمكنهم تلقي العلم الا اذا راو معلمهم خلال الدروس حتى يستوعبون الدرس بشكل جيد.
  • هناك أشخاص يستوعبون بشكل فعال عند جلوسهم في المقعد الامامي للفصول الدراسية.
  • كثيرون يفضلون التعلم من خلال شاشات العرض البصرية.
  • في هذه الحالة نجد انك قد تبدي بلاء حسنًا في الدروس التقليدية ولكننا ننصحك بالتعلم من خلال الدروس الخاصة فستكون النتيجة لديك أفضل.

المتعلم السمعي

  • البعض قد يتعلم بشكل أفضل من خلال المحاضرات اللفظية و المناقشات و التحدث في موضوعات و الاستماع الى ما يقوله الاخرون.
  • هل يمكنك تفسير معاني الكلمات الاساسية من خلال الاستماع الى نغمات الصوت و السرعة و غيرها من الفروق الدقيقة في الكلمات؟
  • هل المعلومات المكتوبة يصبح لها معنى قليلًا الى ان تقوم بسماعها؟
  • هذه الحالة نرى بأنك قد تستفيد كثيرًا عند الاستماع الى الراديو أو الى النصوص التي تقوم بكتابتها، فربما لو قرأت النصوص بصوت عالٍ و قمت بتسجيل هذا على شريط صوتي لتقوم بالاستماع اليه في وقت لاحق يكون ذو فائدة كبيرة لك.

المتعلم اللمسي أو الحركي

  • هل ترى نفسك تتعلم بشكل افضل من خلال أسلوب التدريب العملي و استكشاف العالم من حولك باللغة الانجليزية؟
  • هل تواجه أي صعوبات في الجلوس للتعلم فترات طويلة؟
  • قد تجد استفادة كبيرة عند التعلم من خلال ممارسة الانشطة الدرامية و لعب الادوار.
أضف تعليقك
المزيد من المواضيع والمقالات