تصنيف العودة

ماذا تعرفي عن الرحم الإصطناعي؟

الرحم الاصطناعي (artificial womb) هو أحدث التقنيات والوسائل التي يعمل عليها الباحثون والأطباء كوسيلة لإسعاد النساء اللواتي يعانين من صعوبات في تثبيت الحمل بسبب مشكلات في الرحم، والتي تبدأ من وجود أمراض وحتى وجود مشكلات خلقية في الرحم.والرحم الاصطناعي هو واحد من أنواع العلاج التي تم اختبارها طيلة سنوات في عدد من الدول الغربية، وهو تقنية محددة تعمل على المساعدة في نمو الأجنة داخل مكان مغلق يمكن اعتباره مصنع طبي.

مناخ مناسب ومشابه للرحم الطبيعي

الرحم الاصطناعي يعمل على إيجاد مناخ مناسب ومشابه للرحم الطبيعي للأم، مما يحفز الجنين على النمو بشكل شبه طبيعي، ليستمر نموه بشكل طبيعي بنفس مراحل الحمل الطبيعي، والرحم الإصطناعي هو الأنسب لاستكمال نمو الأطفال والأجناء الذين يعانون من الولادة المبكرة.

ماهوالرحم الإصطناعي؟

الرحم الإصطناعي يتصل بأجهزة متكاملة لتحقيق مناخ مناسب ومشابه للرحم الطبيعي، فهو عبارة عن كيس من بلاستيك معين مملوء بالماء شبه رحم ليتشابه مع رحم الأم، وهذا الماء هو ما يغذي الجنين، كما يساعد قلب الجنين في ضخ الدم إليه كما يفعل الحبل السري للأم، وذلك من خلال آلة لتبادل الغازات وهي تقوم بعمل المشيمة، ويراعي في عمل الرحم الإصطناعي عدم استخدام أي مضخات مع القلب لأنها تشكل ضغط إضافي يمكنه تهديد وقف عمل قلب الطفل.

لماذا كان ضرورياً العمل على ابتكار الرحم الإصطناعي؟

الرحم الإصطناعي وسيلة حديثة ومبتكرة لاستكمال نمو الأطفال بطريقة صحيحة والذين يولدون قبل إتمام 9 أشهر في رحم الأم.

أضف تعليقك
المزيد من المواضيع والمقالات