تصنيف العودة

هوكسي قرية صغيرة تنافس مدن كبرى في الثراء

على الرغم من أن اسم هوكسي يطلق على مدينة في ولاية أركنساس الأمريكية، الا أنه يتشارك معها هذا الإسم قرية صغيرة تابعة لإقليم جيانجسو في الصين، وتعد أكثر القرى غموضاً على وجه الأرض، حيث أن كل سكانها من طبقة واحدة، وهي طبقة الأثرياء، لتكون بذلك أكثر القرى ثراءً حول العالم.

تاريخ القرية

تعود هذه القرية للعام1969م عندما استطاع "وو رينباو" التغلب على متطرفي الثورة الثقافية، "وو رينابو" كان أمين عام الحزب الشيوعي في المنطقة، وبمساعدة سكان القرية الذين رفضوا تقسيم الأراضي الزراعية الجماعية وتحويلها إلى مزارع عائلية، الا أنهم قاموابإنشاء مزيد من المصانع وتبني "التمدين"، بدلا من مواجهته كما فعل ملايين المزارعين الصينيين في السنوات الأخيرة.

أسس القرية

قام مسؤولوا العائلات في القرية بالتكاتف، وتأسيس 8 شركات، بلغت أرباحها 3.8 دولار، بالإضافة الى بعض المشاريع الكبرى، مما ساهم في إرتفاع متوسط دخل الفرد في القرية الى 8 آلاف دولار سنوياً، بما يعادل 7 أضعاف متوسط الدخل القومي للفرد في الصيم، ويعادل أيضاً 20 مرة ضعف دخل المزارعين، لا تعد هذه القرية أغنى قرية في الصين، ولكنها تعتبر أول قرية في العالم تقوم ببناء ناطحة سحاب خاصة بها، وبارتفاع 328 متر، وبتكلفة تعادل 300 مليون يورو.

حياة الفرد في هوكسي

منزل علىشكل فيلا صغيرة متوسطة الحجم بني بالنظام الأمريكي، وسيارة واحدة على الأقل، وحساب في البنك لا يقل عن 250 الف دولار، هو نصيب الفرد الواحد في هذه القرية الصغيرة والثرية، إضافة إلى أن جميع سكان القرية يتمتعون بمجانية التعليم والرعاية الطبية، بالإضافة الى حصول الفرد على حصص يومية مجانية من الأغذية الأساسية كالأرز والزيت والفواكه والخضروات، من المزارع العضوية في القرية.

بعض ممتلكات القرية

تعدت أصول واستثمارات القرية 3 بلايين دولار ومن بين تلك الأصول تمثال وزنه طن من الذهب الخالص لثور يقع في غرفة في أعلى ناطحة السحاب،تمتلك القرية طائرتيّ هيلوكبتر جديدتين متاحة للإستخدام لجميع سكان القرية، فضلاً عن إمتلاكها عدداً من السفن التجارية.

أضف تعليقك
المزيد من المواضيع والمقالات