تصنيف العودة

كيفية تنظيف الأسنان وحمايتها يومياً

تبدأ الأمهات في تعليم أطفالهن كيفية تنظيف أسنانهم ورعايتها بحثهم على غسلها مرتين يومياً، ولكن هل غسيل الأسنان فقط كافي ليكون روتين مناسب لنظافتها، كما أنهن يغفلن عن طريقة الغسيل المثلى.

في البداية فهناك طريقة محددة لغسيل الأسنان وحتى اختيار الفرشاة ومعجون الأسنان، حيث يجب أن تكون الفرشاة ناعمة وبحجم مناسب للفك لتتمكن من الدخول لنهاية الأسنان دون عناء، كما أن المعجون يجب أن يتضمن الفلورايد الذي يساعد على حماية مينا الأسنان.

كيفية غسيل الأسنان المثالية

وعن كيفية غسيل الأسنان المثالية، فإنه لابد للشخص أن يستمر في غسل أسنانه لمدة دقيقتين على الأقل، ويتم الغسل من خلال تحريك الفرشاة في حركات دائرية من نهاية الأسنان حتى بداية اللثة حتى تصل شعيرات الفرشاة لبين الأسنان ولخلفها، ويجب العمل على غسل كل سن أو ضرس وحدة وصولاً إلى الضروس الخلفية في الفم.

ولإحداث تأثير جيد على الأسنان يجب غسيلها ثلاثة مرات يومياً بعد الوجبات الرئيسية، ويفضل غسيل الأسنان صباحاً بعد تناول الإفطار وليلاً بعد الإنتهاء من العشاء وقبل النوم مباشرةً.

فرشاة الأسنان وخيط الأسنان

هي الأداة المستخدمة في حماية الأسنان ولذا يجب الاهتمام باختيارها وتغييرها بشكل مستمر، فاختيارها يتم بناءاً على الحجم المناسب للفم وعلى نعومة شعيراتها، كما يجب تغييرها كل ثلاثة أشهر.

غسيل الأسنان ليس كافياً لتنظيف الأسنان اليومي، ولذا يجب استخدام خيط الأسنان فهو الواقي الأساسي لتسوس الأسنان، ويتم التنظيف بها مرة يومياً على الأقل لتنظيف بقايا الأكل بين الأسنان والتي لا يمكن للفرشاة الوصول لها، ويفضل أن يكون استخدامها بعد وجبة الغداء.

مواد طبيعية تساهم في تنظيف الأسنان

وجد عدد من العلماء أن الموز أو قشر الموز له نتيجة كبيرة في تبييض وتلميع الأسنان بفرك الأسنان بها، كما يمكن استخدام غسول من الشاي الأخضر المغلي يومياً لمرتين للحفاظ على الأسنان من التآكل.

على جانب آخر هناك مواد طبيعية يمكن استخدامها للمساعدة في تنظيف الأسنان ولمعانها ومنها استخدام السواك بالتزامن مع غسيل الأسنان بالفرشاة والمعجون لحماية الأسنان من البكتريا ومنع نزيف اللثة، إلى جانب استخدام الفحم كمادة لغسيل الأسنان بفركه على الأسنان وتركه دقيقتين ثم شطفه قبل غسيل الأسنان.

أضف تعليقك
المزيد من المواضيع والمقالات